Mal
sorani
kurmanci

الطفلة الكوبانية عادت الى موطنها تاركةً تمثالاً تجسدها في السليمانية

2018-05-09 13:48:00
تمثال "عزف الاحذية" تجسد الفتاة الكوبانية الكادحة، ستبقى في ذاكرة التاريخ بعد ان نصب في وسط مدينة السليمانية .


روج نيوز- السليمانية
 

نزح الالاف من المواطنين من مدينة كوباني اثر هجمات داعش على كوباني التي اختارت مقاومة حتى تحقيق النصر. جزء من المواطنين لجأوا الى مدن جنوب كردستان، ومن بينهم فتاة تدعى ارين التي لم تعلم ان تمثالاً سيجسدها في يوم من الايام في احدى المدن.

 

 ارين جاندو طفلة كانت في ربيعها  الـ13 عندما نزحت من مدينتها كوباني و سكنت في مخيم عربت الواقع في محافظة السليمانية، بعد مرض والدها انذاك اضطرت لحمل صندوق  مكعب و فيها فرشاة وقطع صغيرة من القماش القطني و علب تلميع الاحذية، لتقضي نحو 7 ساعات من نهارها كسباً للمعيشة امام احدى بناء متجر بوسط السليمانية.

 

 

ارين و بعيداً عن حياة الطفولة، استغنت عن الحدائق و الالعاب ، و اجبرتها الظروف على ن تعمل كمنظفة للاحذية ، لتصبح تلك الفرشاة في يدها كريشة تعزف بها على الة موسيقية، وهذا ما زرع في مخيلة النحاتة اسوس جاف فكرة  تصميم تمثال يجسد هذه الفتاة الكادحة ارين و تعونونه بـ "عزف الاحذية" ، و بالفعل طبقت فكرتها و نصبت مجسّدة  ارين في قلب السليمانية.

 

 

ارين اليوم في العام 17 من عمرها، و عادت الى موطنها كوباني التي سطرت المقاومة العظيمة بوجه داعش.

 

النحانة اسوس جاف نصبت التثمال امام  مبنى "رشا مول" حيث المكان الذي جلست فيه ارين في فترة عملها.

 

اسوس جاف

 اسوس جاف من مواليد 1989 وهي من اهالي السليمانية وهي نحاتة مشهورة في اقليم كردستان و كانت لها لمسات مع الفنان زيرك ميرا في تمثال المرأة المقاومة الذي نصب في كوباني قبل اعوام.

 

 *ه- ز*

 

مقالات ذات صلة


-
RojNews
اتصل بنا


Korek       : +964 7508749379

Asia          : +964 7718835920

Normal     :   +964 533361295

Email  : [email protected]
© Copyright 2015 RojNews. Hemû mafên portala ROJNEWS Ajansa Nûçeyan a Roj hatine parastin