Mal
sorani
kurmanci

شقيق ودات: ادلة كثيرة حول اغتيال ودات لكن ما من جهة تتجرأ للكشف عن معلومات

2016-09-06 16:11:39



روج نيوز- سوران حسين

 

بتاريخ 13 اب خطفت جهات مجهولة الصحفي ومراسل وكالة روزج نيوز ودات حسين، امام مرأى الناس في دهوك،وثم تعرض لتعذيب شديد تسببت بمقتله،وعثر عليه مرمياً على الطريق الواصل بين سيميل و دهوك.

 

وحول قضية اغتيال الصحفي ومراسل وكالة روج نيوز،ودات حسين،اعدت وكالة روج نيوز،حواراً مع صمد حسين وهو شقيق وادت، وتحدث عن قضية اغتيال شقيقه و كشف بعض المواضيع المثيرة للجدل،وقال ان الادلة كثيرة في القضية لكن الجهات المعنية لا ترغب بكشف اي شيء.

 

نص الحوار:

 

 

ما اخر المعلومات  التي نشرتها الجهات الامنية في اغتيال ودات؟

حتى الان ما من معلومات نشرتها اي جهة امنية في دهوك،ولم يكشفوا عن شيء،ونحن لا نعرف ما غايتهم والى اين وصلوا في القضية،فقد مرّ على اغتيال ودات 23 يوم وحتى اليوم لم يكشف عن اي مشتبه به في الجريمة.

 

 

لقد اعلنت الحكومة سابقاً انها شكلت لجنة للتحقيق في اغتياله،الى اي مدى تثقون بتلك اللجنة؟

 نعم قالوا انهم شكلوا لجنة للتحقيق في قضية ودات ،لكن لا نعلم الى اي درجة لديهم خبرة في البحث بتلك القضايا بشكل مستقل ،لا نعلم ماهية تلك اللجنة،باختصار لا امل لنا بهم .

 

 

 هل تم استدعائكم او مهاتفتكم من قبل سلطة عليا ؟البارزاني مثلاً؟

تلقينا اتصال من سكرتير مسعود البارزاني،وقال ان البارزاني  يرغب بلقائنا نحن عائلة ودات،لكن لم يتطور الرغبة الى تطبيق فعلي،و من جهتنا ايضاَ لم نتصل باي جهة حول هذا الوضوع،وبالنسبة لنا لاداعي للقاء كوننا على علم انه لن يكون له نتيجة.

 

 

قيل ان مختار القرية التي رمي بقربها ودات تحدث معه وهو يلفظ انفساه الاخيرة، ماذا نقل المختار لكم من معلومات؟

صحيح ولهذا السبب قمنا بعد فترة من حادثة الاغتيال باجراء زيارة الى المختار وسألناه عما جرى ،والمختار قال انه تكلم مع ودات وقال ان ودات طلب منه الماء ،وسأله المختار (من انت؟، قال ودات انه من دهوك ويقطن في حي درباس).

 

 

الم يقل للمختار حينها من فعل به ذلك؟

لا ندري ربما قال له شيء من  هذا القبيل الا ان المختار لا يكشف المعلومات ،لانه وبحسب معلوماتنا  استدعي المختار الى مراكز امنية ،مما يعتقد انه خائف للادلاء باي معلومات.

 

 

اثناء اختتطاف ودات قبيل اغتياله ابدى احد الشهود استعداده لكشف ما رأه  ثم اختفى ذلك الشاهد، اين هو ولماذا لم يكشف ما وعد به؟

 

ودات اختطف في مكان وسط دهوك يعج بالمواطنين ،والجميع رأوا مجموعة مؤلفة من 3 اشخاص وضعوا قماشاً اسود على راس ودات وقاموا بخطفه امام اعين الناس.احد الشهود العيان ابدى استعداه لكشف ما رأه ونشر على صفحته الشخصية  قوله انه سيكشف عن معلمومات ربما بسببها سيكون مصيره مرمياً على شوراع المنطقة،وقال انه اعطى رقم السيارة التي خطفت ودات، للشرطة، لكن بعد فترة استدعي الشاهد الى مركز امني وتعرض للضرب واجبروه على مسح منشوره على صفحته. وبعد فترة رغبنا ان نزوره ليكشف لنا معلومات حول اغتيال شقيقي الا انه كان متوارياً عن الانظار ، كما ان عائلته لم تر من المناسب ان نقابله.

 

 

جاءت وكالة روج نيوز الى مكان الحدث بعد الحادثة بفترة، وسلطت الضوء على حجم الشهود المعنوية والاكترونية(كاميرات مراقبة على المحال التجارية) اليس من الممكن ان تستفاد الحكومة ممنها لكشف طرفاً بالجريمة؟

نعتقد ان ودات كان مراقباً في صباح ذلك اليوم منذ خروجه من المنزل، وعلى طول الطريق توجد كاميرات مراقبة،فحتى المكان الذي تمت فيه عملية الاختطاف تعج بكاميرات المراقبة، لكن الشرطة تذرعت بان (تلك الكاميرات معطلة  او محروقة او بعضها لا يعمل...)،الامر واضح لنا انه ما من جهة تتجرأ على كشف المتهم.

 

 

هل ما جرى لودات من تعذيب كان في نفس المكان الذي عثر فيه؟

لا نعتقد ذلك فمن الواضح تم اقتياده الى مكان خاص تعرض للتغذيب، فالتغذيب الذي تعرض له لم يكن تعذيباً عرضياً في الشارع، بل تم بشكل ذي خبرة، نسبة الى حجم الجراح وتأثيرها على جسده.

 

 

ماذا قال الطب الشرعي في ذلك؟

 الطب الشرعي لم تكشف عن معلومات حول كيفية التعذيب وحجمها والادوات المستخدمة، ما يشير الى انهم ايضاً لا يرغبون بكشف المعلومات.

 

 

 بحسب المعلومات وصل ودات الى المشفى قبل فقدان حياته،هل هذا صحيح؟

نعم بعد العثور عليه مصاباً بشكل خطير تم اسعافه الى المشفى وهو على قيد الحياة ،لكنا  نشك بامر اخر وهو انه استكمل عملية قتله خلف ستار مكان اسعافه بالمشفى،حيث منع احد من الدخول الى خلف الستار، كما عج المكان المحيط في ذلك الحين برجال امن بالزي المدني. 

 

 

هل لك ان توضح لنا ما جرى لصفحة ودات في الفيسبوك ومعداته المهنية؟

اثناء اختطافه تم  اتلاف موبايله،بعد ان تم خرق حسابه في الفيسبوك وتعطيله،ونعتقد ان السبب هو لتفادي خروج معلومات حول التهديدات التي تلقاها ودات على مواقع التواصل وغيرها التي كشفها ودات في مراسلاته،كما تم مصادرة كاميرته ومكرفون الوكالة"روج نيوز"(معدات العمل).

 

 

 كيف ترون النشاطات المستنكرة لاغتيال ودات؟

 نعم يسرنا ان يستيقظ العالم على اغتيال اخي،ونحترم ونثمن تلك النشاطات وخاصة التي جرت في السليمانية وحلبجة ومناطق تابع لهولير،  ممتنين من ان الناشطين يتبنون القضية ويطلقون دعوات لكشف المجرمين،ونحن نشكر كل العاملين والناشطين وةالصحفيين منهم اللذين رفعوا اصواتهم للمطالبة بالتحقيق في قضية ودات، لكن رغم جهودهم الكبيرة لا نريد ان تبقى الادانة على المستوى الداخلي بل نسعى ايصالها الى العالم ومنظمات دولية ،لاننا غير واثقين من ان الحكومة ستتابع القضية بدون ضغوطات دولية.

 

 

هل يرضيكم مستوى المنظمات المدنية في تناول قضية ودات؟

بالنسبة للمنظمات استطيع التكلم على التي داخل مناطق بهدينان والقريبة من دهوك،هناك الكثير من المنظمات،لكن جميعها غير مستقلة ولم تقترب منا حتى،وما من منطمة محلية في المنطقة جاءت الينا وسألتنا ما القضية،كما ان وسائل اعلامية لم تسلط الضوء على القضية، لكن البعض الاخر كانت ايجابية للغاية  وخاصة وكالة روج نيوز، وكذلك ن ر ت  و بشكل عام جميع الوسائل الاعلامية التي تنشط في السليمانية،من هذه الناحية نتمنى من جميع الوسائل اينما كانت ان تتناول وتتداول الموضوع لان القضية ليست قضية اغتيال ودات فحسب بل قضية تهديد لجميع الصحفيين والناشطين.

 

 

الى من تشيرون اصابع الاتهام او تظنون به في اغتيال ودات؟

قلنا سابقاً  ان ودات تم استدعائه الى المراكز الامنية في دهوك، وتعرض للتغذيب،وللتهديد،مما يوضح لنا الجهة التي قامت بتلك الجريمة،لكننا نصبر حتى تدلي الاجهزة الامنية بتوضيح ،لانه حتى الان الاجهزة الامنية لم تطلق اي تصريح او بيان حول القضية،وهذا ما ندعو اليه باقرب وقت،وفي حال بقاء الوضع على حاله سوف نكشف ما نملكه من معلومات عبر جميع وسائل الاعلام المحلية والعالمية ،لكن نتمنى ان يتم الكشف عن الحقائق قبل قيامنا بهذ الخطوة.

 

 

هل لديك معلومات حول ان قناة تلفزيونية عرضت على ودات راتباً عالياً مقابل العمل معهم؟

نعم  عُرض على ودات ذلك الا انه لم يختار الوسائل التي تصنع حدوداً لمهمنه مهما كان الراتب جيداً ،لذا رأى حريته في وكالة روج نيوز ليكون مراسلاً لها في دهوك.

 

 

هل من حديث ختامي تود قوله بحرية عبر روج نيوز؟

شكرا لكم،  اود القول ان  اغتيال ودات يجب ان يكون عبرة لكل من يختار الصمت حيال حقه وحريته،يجب ان يقوموا كما ودات بالتعبير عن رأيهم ،فالسلطة تريد انهاك الجيل  الشاب، ونحن نتعهد بعدم الرجوع عن قضية ودات الى ان يتم كشف ملابسات قضية ودات ومحاسبة المجرمين.

 

(ه- ز) 

 

مقالات ذات صلة


-
RojNews
اتصل بنا


Korek       : +964 7508749379

Asia          : +964 7718835920

Normal     :   +964 533361295

Email  : rojnews.ar@gmail.com
© Copyright 2015 RojNews. Hemû mafên portala ROJNEWS Ajansa Nûçeyan a Roj hatine parastin